الرئيسية / السنن والآداب / سنن الاستنجاء وآدابه

سنن الاستنجاء وآدابه

١. انتظر بعد قضاء الحاجة خروج ما تبقى من قطرات البول قبل أن تتوضأ.[١]

٢. لا تترك الخلاء متسخا بعد استخدامه، ولا سيما إذا كان مشتركا بين غير واحد، لأنه يؤدي إلى إزعاج الآخرين.[٢]

٣. اغسل يديك بالصابون أو امسحهما بالتراب بعد قضاء الحاجة لإزالة الرائحة الكريهة، لما روي عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أتى الخلاء أتيته بماء في تور أو ركوة فاستنجى ثم مسح يده على الأرض ثم أتيته بإناء آخر فتوضأ (سنن أبي داود، الرقم: ٤٥)[٣]

٤. يجوز لمريض لا يقدر على الذهاب إلى الخلاء أن يبول في الإناء لما روي عن حكيمة بنت أميمة بنت رقيقة عن أمها رضي الله عنها أنها قالت: كان للنبي صلى الله عليه وسلم قدح من عيدان تحت سريره يبول فيه بالليل (سنن أبي داود، الرقم: ٢٤) [٤]

والظاهر أنه كان كان لعذر كالمرض أو غيره كما في الدر المنضود.


[١] عن ابن عباس رضي الله عنهما قال مر رسول الله صلى الله عليه وسلم بحائط من حيطان مكة أو المدينة سمع صوت إنسانين يعذبان في قبورهما فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يعذبان وما يعذبان في كبير ثم قال بلى كان أحدهما لا يستبرئ من بوله وكان الآخر يمشي بالنميمة ثم دعا بجريدة فكسرها كسرتين فوضع على كل قبر منهما كسرة فقيل له يا رسول الله لم فعلت هذا قال لعله أن يخفف عنهما ما لم ييبسا أو إلى أن ييبسا (سنن النسائي، الرقم: ٢٠٦٨)

فروع يجب الاستبراء بمشي أو تنحنح أو نوم على شقه الأيسر ويختلف بطباع الناس

قال العلامة ابن عابدين – رحمه الله -: ومحله إذا أمن خروج شيء بعده فيندب ذلك مبالغة في الاستبراء أو المراد الاستبراء بخصوص هذه الأشياء من نحو المشي والتنحنح أما نفس الاستبراء حتى يطمئن قلبه بزوال الرشح فهو فرض وهو المراد بالوجوب ولذا قال الشرنبلالي يلزم الرجل الاستبراء حتى يزول أثر البول ويطمئن قلبه وقال عبرت باللزوم لكونه أقوى من الواجب لأن هذا يفوت الجواز لفوته فلا يصح له الشروع في الوضوء حتى يطمئن بزوال الرشح اهـ (رد المحتار ١/٣٤٤)

[٢] عن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الطهور شطر الإيمان (صحيح مسلم، الرقم: ٢٢٣)

عن صالح بن أبي حسان قال سمعت سعيد بن المسيب يقول إن الله طيب يحب الطيب نظيف يحب النظافة كريم يحب الكرم جواد يحب الجود فنظفوا أراه قال أفنيتكم ولا تشبهوا باليهود قال فذكرت ذلك لمهاجر بن مسمار فقال حدثنيه عامر بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله إلا أنه قال نظفوا أفنيتكم قال أبو عيسى هذا حديث غريب وخالد بن إلياس يضعف (سنن الترمذي، الرقم: ٢٧٩٩)

لهذا الحديث شاهد ضعيف من حديث عائشة في المعجم الأوسط للطبراني والأفراد للدارقطني: نعيم بن مورع عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها مرفوعا بلفظ الإسلام نظيف فتنظفوا فإنه لا يدخل الجنة إلا نظيف قال السخاوي في المقاصد الحسنة (الرقم: ٣٠٢) ونعيم ضعيف

[٣] سكت الحافظ عن هذا الحديث في الفصل الثاني من هداية الرواة (١/٢٠٦) فالحديث حسن عنده

باب مسح اليد بالتراب لتكون أنقى … عن ابن عباس رضي الله عنهما عن ميمونة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم اغتسل من الجنابة فغسل فرجه بيده ثم دلك بها الحائط ثم غسلها ثم توضأ وضوءه للصلاة فلما فرغ من غسله غسل رجليه (صحيح البخاري، الرقم: ٢٦٠)

قال العلامة ابن عابدين رحمه الله ثم يدلك يده على حائط أو أرض طاهرة ثم يغسلها ثلاثا (رد المحتار ١/٣٤٦)

[٤] سكت عنه أبو داود والمنذري في مختصر سنن أبي داود ١/٢٧

عن حكيمة بنت أميمة عن أمها قالت كان للنبي صلى الله عليه وسلم قدح من عيدان يبول فيه ويضعه تحت سريره فقام فطلبه فلم يجده فسأل فقال أين القدح قالوا شربته برة خادم أم سلمة التي قدمت معها من أرض الحبشة فقال النبي صلى الله عليه وسلم لقد احتظرت من النار بحظار رواه الطبراني ورجاله رجال الصحيح غير عبد الله بن أحمد بن حنبل وحكيمة وكلاهما ثقة (مجمع الزوائد، الرقم: ١٤٠١٤)

شاهد أيضاً

سنن الوضوء وآدابه – ٤

١. امسح الرقبة بظهر الأصابع، ولا تمسح الحلقوم.[١] عن طلحة عن أبيه عن جده أنه …