الرئيسية / السنن والآداب / سنن رمضان وآدابه – ٤

سنن رمضان وآدابه – ٤

١. في السحور بركة عظيمة وهو سنة، فلا ينبغي تركه.

فعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: السحور أكله بركة فلا تدعوه ولو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء فإن الله عز وجل وملائكته يصلون على المتسحرين (مسند أحمد، الرقم: ١١٠٨٦)

وعن عمرو بن العاص رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فصل ما بين صيامنا وصيام أهل الكتاب أكلة السحر (صحيح مسلم، الرقم: ١٠٩٦)

٢. يستحب السحور في السدس الأخير من الليل.

فعن أنس بن مالك رضي الله عنه أن نبي الله صلى الله عليه وسلم وزيد بن ثابت تسحرا فلما فرغا من سحورهما قام نبي الله صلى الله عليه وسلم إلى الصلاة فصلى قلنا لأنس:كم كان بين فراغهما من سحورهما ودخولهما في الصلاة؟ قال: قدر ما يقرأ الرجل خمسين آية (صحيح البخاري، الرقم: 576)

٣. لكل مسلم فرصة ذهبية لأداء صلاة التهجد في شهر رمضان، فإنه يستيقظ للسحور.

٤. ينبغي الإفطار فور غروب الشمس.

فعن سهل رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر. قال أبو عيسى حديث سهل بن سعد حديث حسن صحيح (سنن الترمذي، الرقم: ٦٩٩)

وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: قال الله تعالى أحب عبادي إلي أعجلهم فطرا (سنن الترمذي، الرقم: ٧٠٠)

٥. أفضل ما تفطر به هو التمر والماء

فعن سلمان بن عامر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فإنه بركة فإن لم يجد تمرا فالماء فإنه طهور (سنن الترمذي، الرقم: ٦٥٨)

وعن أنس قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يفطر قبل أن يصلي على رطبات فإن لم تكن فتميرات فإن لم تكن تميرات حسى حسوات من ماء (سنن الترمذي، الرقم: ٦٩٦)

٦. اقرأ عند الإفطار: اَللّهُمَّ لَكَ صُمْتُ وَعَلى رِزْقِكَ أَفْطَرْتُ فَتَقَبَّلْ مِنِّيْ إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ العَلِيم، ذَهَبَ الظَّمَأُ وَابْتَلَّتِ الْعُرُوقُ وَثَبَتَ الأَجْرُ إِنْ شَاءَ اللَّهُ[١]


[١] فعن معاذ بن زهرة قال: إن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أفطر قال: اللهم لك صمت وعلى رزقك أفطرت ( سنن أبي داود، الرقم: ٢٣٦٠)

وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أفطر قال: لك صمت وعلى رزقك أفطرت فتقبل مني إنك أنت السميع العليم رواه الطبراني في الكبير وفيه عبد الملك بن هارون وهو ضعيف (مجمع الزوائد، الرقم: ٤٨٩٣)

وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أفطر قال: ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله  (سنن أبي داود، الرقم: ٢٣٥٩)

 

شاهد أيضاً

سنن الأذان وآدابه – ٣

١. ترسل في الأذان وقِفْ بين كل فقرتين فعن جابر رضي الله عنه أن رسول …