الرئيسية / السنن والآداب / فضائل السواك

فضائل السواك

١. السواك يضعف أجر الصلاة سبعين ضعفا

فعن عائشة رضي الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فضل الصلاة التي يستاك لها على الصلاة التي لا يستاك لها سبعين ضعفا (المستدرك على الصحيحين للحاكم، الرقم: ٥١٥)[١]

٢. السواك مطهرة للفم ومرضاة للرب

فعن عائشة رضي الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم السواك مطهرة للفم مرضاة للرب (صحيح البخاري تعليقا ١/٢٥٩)

٣. السواك سنة جميع الأنبياء

فعن أبي أيوب رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أربع من سنن المرسلين الحياء والتعطر والسواك والنكاح (سنن الترمذي، الرقم: ١٠٨٠، وقال: حديث أبي أيوب حديث حسن غريب)

٤. السواك يفرّح الملائكة ويشتمل أيضا على منافع عديدة للصحة:

فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عليكم بالسواك فإنه مطهرة للفم مرضاة للرب مفرحة للملائكة يزيد في الحسنات وهو من السنة ويجلو البصر ويذهب الحفر ويشد اللثة ويذهب البلغم ويطيب الفم ورواه غيره وزاد فيه: ويصلح المعدة (شعب الإيمان للبيهقي، الرقم: ٢٥٢١)[٢]


[١] هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه

قال الذهبي في التلخيص: على شرط مسلم

[٢] قال البيهقي: تفرد به الخليل بن مرة وليس بالقوي في الحديث

قال ابن الملقن في البدر المنير (٢/٢٣): هو كما قال فقد ضعفه يحيى بن معين والنسائي وقال البخاري منكر الحديث وقال ابن حبان منكر الحديث عن المشاهير كثير الرواية عن المجاهيل وقال أبو زرعة شيخ صالح وقال أبو حاتم ليس بالقوي وقال ابن عدي ليس بمتروك

قال السيوطي رحمه الله: كتصانيف البيهقي فقد التزم أن لا يخرج فيها حديثا يعلمه موضوعا انتهى (تدريب الراوي ١/٢٣٧)

وقد اعتمد السيوطي وابن عراق رحمهما الله على قول البيهقي هذا كما في اللآلىء المصنوعة في الأحاديث الموضوعة ١/١٢

قال الشيخ محمد عوامة: والشرط الرابع أن يكون لهذا الحديث الضعيف أصل يندرج تحته وهو أمر ملاحظ جدا في واقع علمائنا رحمهم الله فهم كما نبهت إليه يروون هذا الحديث الضعيف مع جملة أحاديث تشهد له إما صحيحة بذاتها فتعضد هذا الضعيف وإما ضعيفة أيضاً فتتعاضد مع بعضها وقد لاحظتُ هذا الامر كثيرًا وأنا أستقرئ هذا الاستقراء من الكتب التي نقلت عنها فوجدته والحمد لله متوفراً مستوفى … (حكم العمل بالحديث الضعيف صـ ١٠٤-١٠٦)

شاهد أيضاً

سنن الأذان وآدابه – ٩

طريقة الإقامة المسنونة ١. احدُر في الإقامة. فعن جابر رضي الله عنه أن رسول الله …