الرئيسية / السنن والآداب / سنن السلام وآدابه – ٥

سنن السلام وآدابه – ٥

١٧. إذا وعدت أحدا بتبليغ السلام، يجب عليك الوفاء به.[١] 

١٨. السلام لا يقتصر على البالغين بل يسن السلام على الصبيان أيضا فقد روي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يسلم على الغلمان إذا مر بهم.[٢]

١٩. إذا لقيت رجلا فابدأ الكلام بالسلام.

فعن سيدنا جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: السلام قبل الكلام (سنن الترمذي، الرقم: ٢٦٩٩، وإسناده ضعيف لضعف محمد بن زاذان كما في إتحاف الخيرة المهرة ٤/٢٨١)

٢٠. من الأدب أن يبدأ الماشي بالسلام على الجالس ويسلم الراكب على الماشي والصغير على الكبير والجمع القليل على الجمع الكثير.

فعن سيدنا أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: يسلم الراكب على الماشي والماشي على القاعد والقليل على الكثير – وزاد ابن المثنى في حديثه – ويسلم الصغير على الكبير (سنن الترمذي، الرقم: ٢٧٠٣) [٣]

ملاحظة: الأدب المذكور في هذا الحديث أن ببدأ أولئك الناس بالسلام، لكنه ينبغي أن يحرص كل مسلم أن يكون هو البادئ بالسلام، لأنه كان من سنة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم. [٤]


[١] وإذا أمر رجلا أن يقرأ سلامه على فلان يجب عليه ذلك كذا في الغياثية (الفتاوى الهندية 5/326)

ولو قال لآخر: أقرئ فلانا السلام يجب عليه ذلك (الدر المختار 6/415)

[٢]  صحيح مسلم، الرقم: 2168

[٣] سنن الترمذي، الرقم: 2699، وإسناد ضعيف لضعف محمد بن زاذان كما في إتحاف الخيرة المهرة 4/281

[٤]  قال في التتارخانية ويسلم الذي يأتيك من خلفك ويسلم الماشي على القاعد والراكب على الماشي والصغير على الكبير وإذا التقيا فأفضلهما يسبقهما فإن سلما معا يرد كل واحد وقال الحسن: يبتدئ الأقل بالأكثر (رد المحتار 6/416)

 

شاهد أيضاً

سنن النوم وآدابه – ٢

۱. يستحب الاكتحال قبل النوم[1] فعن سيدنا ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى …