الرئيسية / مسائل فقهية / الجنازة / الموت بحادث سيّارة أو كارثة طبيعية

الموت بحادث سيّارة أو كارثة طبيعية

لو مات شخص بكارثة طبيعية أو حادث سيّارة وأكثر بدنه سالم، يغسّل ويكفن ويصلّى عليه.[١]


[١] (وجد رأس آدمي) أو أحد شقيه (لا يغسل ولا يصلى عليه) بل يدفن إلا أن يوجد أكثر من نصفه ولو بلا رأس (الدر المختار ٢/١٩٩)

قال العلامة ابن عابدين – رحمه الله -: قوله (ولو بلا رأس) وكذا يغسل لو وجد النصف مع الرأس بحر (رد المحتار ٢/١٩٩)

ولو وجد أكثر البدن أو نصفه مع الرأس يغسل ويكفن ويصلى عليه كذا في المضمرات وإذا صلي على الأكثر لم يصل على الباقي إذا وجد كذا في الإيضاح وإن وجد نصفه من غير الرأس أو وجد نصفه مشقوقا طولا فإنه لا يغسل ولا يصلى عليه ويلف في خرقة ويدفن فيها كذا في المضمرات (الفتاوى الهندية ١/١٥٩)

شاهد أيضاً

طبخ الصائم على نار

السؤال: ما الحكم الشرعي للصائم الذي يطبخ على النار؟ هل يفسد صومه باشتمام الدخان من …