الرئيسية / الصلاة على الرسول ﷺ / تغشى رحمة الله حلق الذكر والصلاة على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم

تغشى رحمة الله حلق الذكر والصلاة على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم

عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إن لله سيارةً من الملائكة يطلبون حِلَقَ الذِّكْر، فإذا أتوا عليهم حفُّوا بهم، ثم بَعثوا رائدَهم إلى السماء إلى ربّ العزة تبارك وتعالى، فيقولون: ربنا أتينا على عباد من عبادك يعظِّمون آلاءك، ويتْلُون كتابك، ويصلّون على نبيك صلى الله عليه وسلم، ويسألونك لآخرتهم وديناهم، فيقول تبارك وتعالى: غَشُّوهم رحمتي، فيقولون يا رب إن فيهم فلانًا الخَطَّاء إنما اغْتَبَقَهم اغتباقا، فيقول تبارك وتعالى: غشّوهم رحمتي، فهم الجلساءُ لا يشقى بهم جليسهم (مسند البزار، الرقم: ٦٤٩٤، وسنده حسن كما في القول البديع صـ ٢٦٧)

كتابة الصلاة على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم

وعن الحسن بن موسى الحضرمي المعروف بابن عَجِينة قال: كنت إذا كتبت الحديث أتخطَّى فيه الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم أُريد بذلك العجلة، فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام، فقال: مالكَ لا تصلي عليَّ إذا كتبت كما يصلي علي أبو عمرو الطبري، قال: فانتبهت وأنا فزعٌ، فجعلت لله على نفسي أن لا أكتب حديثًا فيه حديث النبي إلا كتبت: صلى الله عليه وسلم. (القول البديع صـ ٤٩٢)

شاهد أيضاً

من لم يصل على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذكره خطئ طريق الجنة

عن حسين بن علي رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم …